أخبار الجامعة :
  • وفد من جامعة المذاهب الإسلامية برئاسة الدکتور مختاری تبرم مذكرات التفاهم للتعاون مع المراكز الأكاديمية في الهند
  • سماحة آیة الله الدکتور مختاری في المؤتمر الدولي حول "إجلال التنوع في العالم الإسلامي" في نيودلهي:"التعامل مع الغیر" ضرورة اليوم لتحقيق الوحدة والتعاطف
  • الدکتور مختاري رئیس جامعة المذاهب الإسلامیة: الإمام الخمینی (رض) أکبر محیي للفکر الدیني المعاصر
  • جامعتا المذاهب الاسلامیة و العلوم و الفنون بکشمیر تبرمان مذکرة تفاهم للتعاون
  • بحضور وفد جامعة المذاهب الإسلامية في اجتماع المسلمین فی الهند من مدینتی جامو وكشمير، أثیر: وحدة الأمة الإسلامية إحدی الإهتمامات الخطيرة للإمام الخميني(ره)
بحضور وفد جامعة المذاهب الإسلامية في اجتماع المسلمین فی الهند من مدینتی جامو وكشمير، اثیر:

بحضور وفد جامعة المذاهب الإسلامية في اجتماع المسلمین فی الهند من مدینتی جامو وكشمير، أثیر: وحدة الأمة الإسلامية إحدی الإهتمامات الخطيرة للإمام الخميني(ره)

الجامعة | تاریخ الخبر : 6 شوال 1440 | عدد الزیارات :124

 الدكتور مختاري ، رئيس جامعة المذاهب الإسلامية  والدكتور زرهاني ، عضو مجلس أمناء الجامعة ومستشار الإستراتيجي لمجمع العالمي للتقریب بین المذاهب الإسلامية فی اجتماع وفد من المسلمین من مدینتی جامو وكشمير، اصدروا خطابا.

 

 

صرح الدكتور سيد أحمد زرهاني ، عضو مجلس أمناء جامعة المذاهب الإسلامية ، أن وحدة الأمة الإسلامية كانت إحدی الإهتمامات الجادة للإمام الخميني(ره) ، قائلاً إن الإمام الخمینی(ره) كان یری أعلی من وحدة الأمة الإسلامية و هی وحدة جميع المظلومين ضد المستکبرین فی العالم. وکان من معتقدات الإمام، أن إذا كانوا یتحدون المستضعفین ضد المستکبرین فی العالم لفازوا علیهم.

وصف ميزة بارزة أخرى لشخصية الإمام و هی شمولية الإمام ، ومضيفًا: "ان الإمام كان بجنب العرفان رجلاً شجاعًا في السياسة وفي الفلسفة كان متسلط بجميع المذاهب الفلسفية وكان له مكانة عالية في العرفان الدینی. 

كما أشار الدكتور زرهاني إلى بعد المعنوی لشخصية الإمام الخميني(ره) وقال: إن الخصائص المعنوی لحياة الإمام الخميني(ره) تشير إلى أنه رجل سماوي خاص. لم يكن مجرد شخص منظر. و أن ما يميزه عن غيره من العلماء، أنه كان قادر على تبنية نظرياته و شكّل حكومة اسلامیة عظیمة، و حتی الیوم  نستطيع أن نتكلم عن الحضارة الإسلامية الجديدة.

كما قدم المستشار الإستراتيجي للأمين العام لمجمع العالمي للتقریب بین المذاهب الإسلامية، أن تدریب الکوادر كميزة أخرى لشخصیة الإمام الخميني(ره) وکان من أحد المتربین في مدرسة الإمام، سماحة آیت الله الإمام الخامنئی(حفظه الله).

 كما أشار إلى موقف النساء والأطفال في فكرة الإمام(ره)، وأضاف: "أعطى الإمام فی ساحة الإسلامية لنساء، هوية خاصة للمرأة.

 

فی استمرار هذا الإجتماع، أشار الدكتور مختاري ، رئيس جامعة المذاهب الإسلامية ، إلى موقع أهل البيت(علیهم السلام) في عقيدة الإمام الخميني(ره)، وذكر أن هناک فئتين في فكرة الإمام الخميني باعتباره النظير لأهل البيت(علهیم السلام) الله سبحانه و تعالی و الناس.

وأكد الدكتور مختاري: "و من معتقدات الإمام، أنه ينبغي علينا کل ما نعمله من أجل رضی الله سبحانه وتعالى.

 

أخبار الجامعة
أرشيف الأخبار

إرجع إلی الفوق