أخبار الجامعة :
  • كل جهدنا في جامعة المذاهب الإسلامیة، توسيع الفکر التقریبي حول العالم الإسلامي
  • العقلانية هي إحدی الصفات المهمة للحضارة الإسلامية /تقريب المذاهب الإسلامیة هي من إبتکارات سماحة الإمام الخامنئی / مواجهة الأفكار المنحرفة والمتطرفة من مهمات جامعة المذاهب الإسلامیة
  • وفد من جامعة المذاهب الإسلامية برئاسة الدکتور مختاری تبرم مذكرات التفاهم للتعاون مع المراكز الأكاديمية في الهند
  • سماحة آیة الله الدکتور مختاری في المؤتمر الدولي حول "إجلال التنوع في العالم الإسلامي" في نيودلهي:"التعامل مع الغیر" ضرورة اليوم لتحقيق الوحدة والتعاطف
  • الدکتور مختاري رئیس جامعة المذاهب الإسلامیة: الإمام الخمینی (رض) أکبر محیي للفکر الدیني المعاصر

صدرت مرکز الاسلام الاصیل: تنظيم مؤتمر "تقارب الثقافات في ظلّ القرآن" في قرغيزستان

الجامعة | تاریخ الخبر : 23 ذي الحجة 1439 | عدد الزیارات :208

قال أکادیمي إیراني في مؤتمر "تقارب الثقافات في ظلّ القرآن" في قرغيزستان إن القرآن الكريم یشید بوحدة المؤمنین بالله قبل وحدة المسلمین.
وبحسب وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن الأکادیمي الايراني والمدرس فی جامعة المذاهب الإسلامیة في ایران "یحیی جهانغیری" أشار الی ذلك في کلمته في مؤتمر "تقارب الثقافات في ظلّ القرآن الکریم" في قیرغیزستان.
وتطرق الأستاذ في جامعة المذاهب الإسلامیة في ايران "یحیی جهانغیری" الی موضوع الوحدة في مقال له تحت عنوان "دور التقارب بین الثقافات المحلیة في خلق السلام العالمي".
وقال ان الله عز و جل أکد وحدة البشریة في الخلق وذلك فی معرض إشارته الی إختلاف البشر فی المظاهر ویؤکد ان سبب هذا الإختلاف هو المعرفة وإن أفضل الناس أتقاهم.
وأشار الى أن الله سبحانه وتعالى يؤكد فی الآیة الـ٦٤ من سورة آل عمران ضرورة الوحدة والتقارب بین الأدیان ویعلن بوضوح ان الوحدة بین المؤمنین في الإیمان بالله عز وجل هي أرقی من الوحدة بین المسلمین.
وأردف جهانغیری قائلاً: ان الإیمان بالله تعالی لیس سبب التوتر والعنف، بل يؤدي الى الوحدة والتقارب، مؤكداً أن شرط النجاح في التقارب الثقافي هو قبول المساواة في الکرامة الانسانية.

أرشيف الأخبار

إرجع إلی الفوق